لها أون لاين Mar 27
بنفسي منْ أُحِبُّ ولم أراهُ وَمَنْ أشتاقُ في لهفٍ لقاهُ رسول اللَّهِ خير الخلق خُلْقًا عَلَيْهِ صلاة ربي في علاهُ !