حمود ال شافي Mar 30
إن لم تحل مشكلة الإقامات والعمالة السائبة في هذا الوقت الحرج فلن تحل وقت الرخاء