Twitter | Search | |
Search Refresh
(AL-shamlany&AL-Enezi)الشملاني العنزي Apr 25
4 all donors 🤨 Money laundering 🤑
Reply Retweet Like
Joseph  saddik May 1
Reply Retweet Like
it's Dr.Elaf☁️ذات حَظْ عَظيم Apr 16
Reply Retweet Like
Mirva Amar ☆ ميرفا قمر Apr 16
very sad..800 Years of history can be lost !! 💔 broken heart
Reply Retweet Like
CNN بالعربية 43m
بالصور.. كنيسة قلب لوزة في التي ألهمت في
Reply Retweet Like
Hani 2h
من حريق مروراً بتفجيرات و اليوم حرائق المستوطنات في . يتكرر مشهد التشفي بمصائب الآخرين و تقديس النيران حين تلتهمهم بشكل يعبر عن مدى الإنحطاط الأخلاقي اللذي وصل إليه كثيرون في مجتمعاتنا مِحنة حقيقية أن تجمعك مع هؤلاء الحاقدين جغرافيا واحدة.
Reply Retweet Like
احسان الفقيه May 3
وتستمر السلطات في الحرب على بعد اعتقال مليون انسان،بدأت مرحلة هدم المساجد التاريخية حيث بلغ عدد المساجد المهدمة حوالي25ألف من أصل28ألف مسجدا في عموم ليتساءل إخوانكم أين العالم الإسلامي عن مسجدنا؟ يا من بكيتم 👇🏻
Reply Retweet Like
Salman2020 May 17
Replying to @MousaAlomar
أين المتباكين على من احراق
Reply Retweet Like
متسائل سياسي ؟! May 17
هل سيحزن الحكام العرب مثلما تقطعت قلوبهم على ؟
Reply Retweet Like
بوابة أخبار اليوم May 16
صور|مصممون يقترحون إنشاء «تصميم بيئي» لـ
Reply Retweet Like
M N A May 15
|| رئيس الوزراء الكندي يقوم بزيارة إلى ، في العاصمة الفرنسية ، والتي دمرها حريق جزئي في الماضي. في محاولة منه لإبراز تضامن بلاده مع «أبناء عمومتنا الفرنسيين» -حسب وصفه -
Reply Retweet Like
حسين سعيد May 15
نبي من الاعلام على الاقل نفس تفاعلهم مع حريق أم أن المسجد أقل شأناً من الكنيسة ؟!!
Reply Retweet Like
CNN بالعربية May 14
بتصميم مستقبلي و"أخضر".. هل هذا ما ستبدو عليه قريباً بـ ؟
Reply Retweet Like
د . شيرين سباهي Apr 29
حريق أقام الدنيا ولم تقعد لكن مساجد المسلمين تهدها الحفارات وسط صمت المسلمين هدم مسجد عمره ٨٠٠ عام وسط أنظار العالم مالكم يا عرب صامتون هذا تاريخ ثمين
Reply Retweet Like
خليل المقداد Apr 29
قامت الدنيا على حريق ولم تقعد بينما وتنتهك حقوق شعبها المدنية وتدمر ثقافته مساجد تهدم معتقلا جماعية لمئات الألوف، فصل الأبناء عن أهلهم، اجبار على شرب الكحول وأكل الخنزير وإفطار رمضان واستضافة وثنيين في بيوت مسلمي رغما عنهم!
Reply Retweet Like
احسان الفقيه Apr 26
تصريحات الرئيس الفرنسي ماكرون المعادية للإسلام تضع أمام كل من يطالبوننا بالتفاؤل والاطمئنان للغرب تساؤلات صريحة حول ازدواجية المعايير الذين تباكوا على وأرسلوا برقيات تعاطف ودعم وتجاهلوا شجب وإدانة مثل هذه التصريحات الإرهابية! هل أنتم مسلمون فعلا؟
Reply Retweet Like
احسان الفقيه Apr 24
نجى هيكل من الحريق، وهرول العالم لدعم إعادة بنائها ولكن لم تنجُ مساجد في من الهدم منها مسجد كيريا إيتيكا والذي بُني سنة1237م ولم يُحرّك العالم ساكنا لمعاناة المسلمين منهم مليون معتقل في السجون ولا قيمة لـ هناك! 👇
Reply Retweet Like
مشرف الشهري Apr 22
بينما يواصل العالم الحداد على ، فانه يختار أيضا تجاهل التدمير الصيني المتعمد لمساجد تركستان الشرقية ، التي يبلغ عمر بعضها 800 سنة. 2,000,000 من المسلمين في معسكرات الاعتقال الصينية!
Reply Retweet Like
خليل المقداد Apr 19
عندما تشاهد حجم التبرعات الهائل الذي حصلت عليه التي يفوق حجم اقتصادها أضعاف اقتصادات الذين تبرعوا لها لإعادة بناء وترميم ثم تشاهد كيف يتم نسف أوطاننا وإبادة وتهجير شعوبنا، تدرك أنك أمام حالة فريدة من نوعها تميز هذه المرحلة من تاريخ أمتنا.
Reply Retweet Like
خليل المقداد Apr 19
يمكننا القول أن حريق قد يحقق هدفين: الأول: انعاش إقتصاد . الثاني: حرف الأنظار عن الإحتجاجات وصولا لإخمادها. ماكرون عندما يقف خلفه آل روتشيلد!
Reply Retweet Like