Twitter | Search | |
MUHA
أحب بلادي، كما لا يحب بلادي أحد.
291
Tweets
48
Following
26
Followers
Tweets
MUHA retweeted
Directed by Robert B. Weide 15h
Reply Retweet Like
MUHA retweeted
λύπη. Feb 19
كافكا قبل وفاته بسنة، عاش تجربة عظيمة جداً، كتب عنها:
Reply Retweet Like
MUHA retweeted
Cinema Club Feb 16
تقول صاحبة الصورة: كنت أتجول بحدائق "Longwood" فلمحت هذه الأم تحمل طفلتها و تجر عربة أطفال، ففكرت أن ألتقط لها صورة و بالفعل التقطتها. وعندما تفقدت الصورة على الكاميرا اكتشفت أني التقطت صورة لمشهد يلخص دورة الحياة الإنسانية!
Reply Retweet Like
MUHA retweeted
Cinema Club Feb 9
Replying to @CinemaClub96
حوار بين هذين الإثنان، يساوي سيناريو لبعض المسلسلات العربية .. 🖤
Reply Retweet Like
MUHA retweeted
Cinema Club Feb 8
ترك Game of Thrones فراغ كبير جداً 💔
Reply Retweet Like
MUHA retweeted
بالفُـصحى Jan 26
"أتذكرين قُبيل الفجرِ مجلسنا؟ كأنما النجمُ عقدٌ بين أيدينا نبوحُ لليلِ عن أسرارِ قصّتنا بِتنا نسلّيهِ والذكرى تُسلينا"
Reply Retweet Like
MUHA retweeted
Sarcasm Station Jan 24
Reply Retweet Like
MUHA retweeted
بالفُـصحى Jan 19
أَيُّهَا الساهرُ تَغْفو تَذْكُرُ العَهْدَ وَتَصْحو وَإِذا مَا إَلتَأَمَ جُرْحٌ جَدَّ بِالتِذْكَارِ جُرْحُ فَتَعَلَّمْ كَيْفَ تَنْسى وَتَعَلَّمْ كَيْفَ تَمْحو
Reply Retweet Like
MUHA Jan 18
Replying to @yaraisamabdi
هي مو ساق البامبو ولا لأ؟
Reply Retweet Like
MUHA retweeted
بالفُـصحى Jan 17
أراد أحد الشعراء تقبيل زوجته ومن شدة غيرته استحيا من تقبيلها أمام زهور النرجس ، فقال مخاطبًا الزهور:
Reply Retweet Like
MUHA Jan 17
ست ساعاتٍ في ظلام غرفتي الدامس، هي وحدها من يحتوي نفسي المريضة، بدأت مغازلتها قبل أيامٍ لشعوري بأنها تفهمني، أصبحت تبادلني الحنين فتوفر لي كل سبل الهدوء التي أحتاج، يمتزج هدوءها بأنين أوتار عودي الهادئ، يقول لها: "كان لك معايا، أجمل حكاية"، فترد: "سنين في حالها، ما فات جمالها".
Reply Retweet Like
MUHA Jan 7
و بسك تجي حارتنا
Reply Retweet Like
MUHA retweeted
Sarcasm Station Jan 7
Reply Retweet Like
MUHA Jan 4
لهجة أهل الأحساء من اللهجات المفضلة عندي😂😂 كانت متعة الشغل لما يكون عندي زبون حساوي رهيبين
Reply Retweet Like
MUHA Jan 1
حطيت بودكاست "ثورة النوم" الخاص ب لأسمعه قبل ما نام و غفلت أنا و عم أسمعه بعد ربع ساعة رغم اني عم عاني من الأرق من سبع شهور☻😂😂 بس سمعته الصبح طبعاً، تسلم ايديكم.🙏🏼
Reply Retweet Like
MUHA Dec 27
بحياتي حالياً من الأخبار و الأحداث اللطيفة و السعيدة الكثير، بس أقسم اني ما بقدر افرح أو انشر شي منها خجلاً من أهل ادلب، كل ما حاولت بحس اني عم أظلم هالناس بفرحتي، بنفس الوقت عم شوف الملايين عم تعمل حفلات عادي سواءً بسوريا أو برا. ما بعرف مين الغلط أنا أو هنن، غريب هالكون والله.
Reply Retweet Like
MUHA Dec 24
تناوشه الطغاة فأين يمضي....و هل بعد النزوح غداً نزوحُ!
Reply Retweet Like
MUHA Dec 23
مدينة أبي تحت الرماد, جدي كان رجلاً عادياً هاجر من إدلب لمدينة خان شيخون ليلقب هناك "بالغريب", عاش و تزوج هناك و ولد والدي هناك, لينتقلوا جميعاً بعد عشرين عاماً لمدينة حلب حيث ولدت و انتميت, أنا ابن خان الكيماوي, ابن حلب المحتلة, ابن إدلب المنكوبة.
Reply Retweet Like
MUHA Dec 20
My sweetheart Lara started learning piano, God I'm falling in love.❤
Reply Retweet Like
MUHA Dec 20
Replying to @sumerian90
شو الغلط بكلمة مدام بالفرنسية؟
Reply Retweet Like