Twitter | Search | |
Aya Musmar | آية مسمار
نِدّ| نسويّة| أكتب Opponent/Friend|Decolonial Feminist|I write Argumentative mind with anxious fingertips. Reluctant architect researching refugee camps‘ spaces
2,431
Tweets
1,098
Following
1,079
Followers
Tweets
Aya Musmar | آية مسمار 9h
فرحتي بالنساء اللي عمبتشارك قصص التحرش على كبيرة. احنا بنقوى ببعض 💪🏽. لا حدا يصغّر ويحقر بآثار التجربة النفسية والمجتمعية للتحرش على المتحرّش بها. نقد المنظومة المجتمعية (كاملة) اللي بتنتج وبتمرّر تجربة التحرش كشيء "عادي" هو مسؤولية أخلاقية لا يجب الاستخفاف بها.
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار retweeted
Wajd Bouabdallah 19h
مرة أخرى، السادة الزملاء، السادة المغردين، هذا الحساب ليس حساب قيس سعيّد الرسمي ولا الشخصي. سعيّد لا يملك أي حساب على مواقع التواصل الاجتماعي. لديه فقط موقع واب رجاء من الصحافة العربية خصوصاً الانتباه وعدم الاستشهاد بالحساب المذكور وبما يغرد به وكأن سعيّد نفسه يتحدث.
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار 24h
Replying to @AyaMusmar
The “consumer” friend will soon use the same exact words that you used on Twitter to describe him so to describe the tragedy of his own experience! It is not impossible that he would also claim your words as his own. Your “consumer” friends does not know that he does not know!
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 14
We all have the “consumer” friend who is saturated with many “neoliberal” qualities. A friend that is there to consume us; to dig into what we could possibly tell, share and advise without giving back! Who, by the name of friendship, eats your experience with gluttony! Don’t we?
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار retweeted
Aya Musmar | آية مسمار Oct 13
Replying to @mnammari
لا أقصد التعميم، كل الأماكن خير وبركة وكل حدا حر بحاله أكيد. أنا ما بقول "هاي" عادة بس ما بدّي حدا يتجاهلني لما أتصرف على طبيعتي-على فرض أن هاد اللي صار. في ميل Eurocentric عام بيقبل طرق تواصل معينة وبينبذ أخرى. جبل عمان واللويبدة (من تجربتي) فيها كتير من "المبالغة" و "المغالاة".
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 13
Replying to @AmreenMoneef
ما عندي مشكلة بإشي منيف. خلينا نقول إني بفكر بالفرق بين استقبال المحل الي كزبونة محلية وبين استقبال المحل للزبون الأجنبي بصوت عالي.
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 13
Replying to @mnammari
لا أقصد التعميم، كل الأماكن خير وبركة وكل حدا حر بحاله أكيد. أنا ما بقول "هاي" عادة بس ما بدّي حدا يتجاهلني لما أتصرف على طبيعتي-على فرض أن هاد اللي صار. في ميل Eurocentric عام بيقبل طرق تواصل معينة وبينبذ أخرى. جبل عمان واللويبدة (من تجربتي) فيها كتير من "المبالغة" و "المغالاة".
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 13
Replying to @AhmadWAlZoubi
يعني، هيك اشي...
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 13
Replying to @mnammari
ليش؟! كانوا ما أعطوني قهوتي لو سمعوني بقول "السلام عليكم"؟
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار retweeted
McLovin Oct 13
الجوكر مع منى الشاذلي
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 13
Replying to @theawesomebearr
والله بدّي أبعتلكم اليوم انه خلونا نلتقي 🥰
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 13
خلاصته: في جبل عمان وجبل اللويبدة والكثير الكثير من الأماكن ال HiBster في عمّان، عزيزي الزائر، عزيزتي الزائرة، عليكم بال"هاي" بدلاً من "السلام عليكم". وشكراً.
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 13
دخلت على محل بجبل عمان مشان أشرب "أميركان". حكيت "السلام عليكم" وطلبت القهوة. شفافة إلا شوي. فكرت الشب الأردني اللي عالكاش مش فاهم شو بحكي، لمت الصدفة والتوقيت اللي خلى تواصلنا صعب. دقيقة بعد ما قعدت فات زلمة أجنبي وقال "هاي" وكان تواصلهم من بعيد لطيف وحيوي وكانوا فاهمين على بعض!
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار retweeted
Dr Muna Abdi Oct 13
Discipline procedure for a school in London. How many more schools use similar? How can schools possibly think this approach will 'improve behaviour'?
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 13
Replying to @MaisAbdelhaleem
The same world that condemns “violence” in “resistance”. لعنة الله عليهم... الله يحيينا ويفرجينا
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار Oct 12
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار retweeted
Rana Oct 11
كل العالم بقدر يروح عالخليل غير أهلها!
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار retweeted
Women For Palestine Oct 12
Palestinian young woman Anwar Refaiee from Hebron, southern , takes care of 9-month-old Mohammad Mehesen from whose mother was denied by Israeli authorities from accompanying her toddler in his treatment journey in Hebron.
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار retweeted
Yasser Louati Oct 12
3d ago Macron warned of the "islamist hydra", his MOI asked "practicing Muslims to be reported" Yesterday, this woman was attending a public debate with her child til a far right official demanded she takes off her headscarf. This is not 1930's nazi Germany. This is 2019 France.
Reply Retweet Like
Aya Musmar | آية مسمار retweeted
مريم البرغوثي Oct 12
حملة اعتقال عنيفة من قبل الحكومة الاسرائيلية ضد طلبة جامعات . من بير زيت لحالها 40 طالب/ة تم اعتقالهم خلال اشهر فقط و حيث تم تعذيب و وضعهم في الاعتقال الإداري.
Reply Retweet Like